الملابس تصنع الإنسان

الإنطباع الأول أمر مهم جدّاً، وفي حين قد يبدو الأمر سطحياً، طريقة تأنق المترشح أمر دقيق جدّاً. الطريق الأفضل هي عبر إعتماد بدلة من قطعتين مع قميص وربطة عنق، ولكن إذا تمّ إرتدائها بالطريقة الخاطئة هناك الخسارة الكبرى!


التأنق للمقابلة

الأمر الأهم خلال التأنق للمقابلة، أو لأي مناسبة أخرى، هي الحرص على الراحة في الملابس. ليست الراحة القصوى طبعاً، فلا تفكر بإرتداء ملابس النوم إلى المقابلة. ما نعنيه هنا هو ضرورة إرتداء ملابس تشبه الفرد. إذا لم ترتدي بدلة في حياتك اليومية، قد تشعر بالإنزعاج عند إرتدائها، وهو توتر سيشعر به المحاور. على ملابسك أن تسمح لك بالتحرك بالراحة القصوى.

الأمر الأهمّ هو معرفة جمهورك. إذا  وصلت إلى المقابلة بقميص جميل وجينز لمقابلة أفراد عالين المقام، إذاً أنت خسران منذ البداية. كذلك الأمر، الوصول متألقاً إلى أقصى الحدود إلى شركة تصميم يشغلها الأفراد الذين يعشقون الجينز والموضة إذاً أنت في موقف صعب. إبحث جيّداً وحاول معرفة ماذا يرتدون في المكتب. إرتدي كما الشركة هي.

ماذا ترتدي

كما فسرنا، ما ترتديه يعتمد على نوع العمل الذي تتقدم إليه والشركة. الأمر الذي يجعلك رائعاً في كافة الأوقات ويضمنك هو القميص الأبيض.إنّه كالفستان الأسود عند النساء، يلائم كافة الإحتياجات. ولكن كونها بهذه الفعالية، قد تجد أن الملابس البيضاء لديك قد خسرت لونها نظراً للبقع العديدة التي تعرضت إليها.

قد تفكر أنّ حياة هذه القمصان إنتهت، ولكن الأمر ليس صحيحاً. عند رؤيتك أي بقعة، إغسلها فوراً  من الخلف بالماء الساخن. لا تفركها إذ يمكنها أن تنتشر. إستخدم بعد ذلك بعضا من فانيش أوكسي أكشن كريستال وايت على المنطقة المتضررة وإفركها بنعومة وإرتكها للوقت المحدد. ثمّ إغسلها كالعادة وأضف مغرفة من فانيش مع الغسول العادي. هذا يضمن زوال البقعة ويعتني بالقميص بأكملها.

وأخيراً...

قم بكيها.

نعم، إننا نقول الأمور الواضحة ولكنها تشكل الفرق كاملاً.

عندما تثق بما ترتديه، تصبح واثقاً بنفسك أكثر. هيا، إحصل على العمل الذي تستحقه!